اخبار الطاقة

العراق يمسك العصا من الوسط ويمنح سيمنز والكتريك عقود تطوير الكهرباء

   
48 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   21/10/2018 4:03 مساءا

بغداد / دنانير/.. اعلنت وزارة الكهرباء العراقية عن ابرام مذكرة تفاهم واتفاق تعاون مع شركتي سيمنز الالمانية و جنرال الكتريك الامريكية تطوير قطاع الطاقة في البلاد .

وانهت هذه الاتفاقات التنافس بين الشركتين للفوز بعقود تطوير الطاقة في العراق ، وسط ضغوطات امريكية لترجيح كفة  الكتريك.

وقالت وزارة الكهرباء في بيان تلقت / دنانير/ نسخة منه : تم ابرام مذكرة تفاهم مع شركة سيمنز الالمانية, تمثلت بخارطة طريق للتعاون مع الشركة لحل ازمة الكهرباء في العراق من خلال عقود واتفاقات سيتم بلورتها لاحقاً, بهدف اعادة تأهيل وحدات توليدية, وتحويل عدد اخر الى دورات مركبة.

واضافت : ان الاتفاق تضمن تجهيز محطات توليدية جديدة لانتاج الطاقة الكهربائية ومحطات اخرى تحويلية مختلفة السعات في مواقع منتخبة, الى جانب تحسين شبكات نقل الطاقة وتوزيعها وما يتطلبه ذلك من تدريب ملاكات الوزارة وتحديث برامج واستخدام التكنولوجيا الحديثة في قطاع التوزيع.

واوضح البيان ان  وزير الكهرباء قاسم محمد الفهداوي مثل الوزارة بابرام المذكرة, ومثل شركة سيمنز المدير التنفيذي الدولي السيد جوكايزر.

ونوهت الوزارة في بيانها ، ان هذا التوقيع يعد نقطة بداية لعملً طويل الامد وبحاجة الى جهود من مختصين في العقود والتمويل والادارة.

وفي بيان اخر ، اعلنت وزارة الاكهرباء عن ابرامها اتفاق تعاون مشترك مع شركة جنرال الكتريك الامريكية التي مثلها الرئيس والمدير التنفيذي لخدمات الطاقة في جنوب اسيا والشرق الاوسط وافريقيا جوزيف انيس.

وتضمن الاتفاق تأهيل عدد من الوحدات التوليدية وتحويل عدد اخر الى دورة مركبة واضافة وحدات انتاجية جديدة, فضلاً عن تجهيز محطات طاقة تحويلية مختلفة السعات وتدريب ملاكات وتقديم المشورة لتقليل الضائعات في قطاع توزيع الطاقة الكهربائية ، مشيرة الى انه سيتم اعداد صيغ العقود المستقبلية بناءً على هذه المذكرة تمهيداً لابرامها ومن ثم تنفيذها لحل ازمة الطاقة الكهربائية في البلاد.

وكانت  صحيفة "فايننشال تايمز" قد كشفت أن شركة "جنرال إلكتريك" الأميركية ستفوز على الأرجح بعقد كهرباء بمليارات الدولارات في العراق بفضل تدخل الإدارة الأميركية لصالحها، وفق مصادر مطلعة على سير المفاوضات.

وتتنافس المجموعة الأميركية مع "سيمنز" الألمانية لإعادة تأهيل شبكة الكهرباء في العراق.

وأدى تدخل الإدارة الأميركية إلى الحد من فرص المجموعة الألمانية التي بدت على وشك عقد الصفقة بقيمة 15 مليار دولار مع الحكومة العراقية، بحسب الصحيفة البريطانية.

وكان المتحدث باسم الشركة الأميركية قال لوكالة فرانس برس في أيلول/سبتمبر إن العقد "يشمل صيانة وتحسين محطات الطاقة الموجودة وإضافة قدرات جديدة لإنتاج الطاقة وتعزيز شبكات النقل والتوزيع للاستجابة للحاجات المتنامية إلى الطاقة في العراق"، مشيرا إلى أن المجموعة توظف حاليا حوالى 300 شخص في هذا البلد./ انتهى / 22/




Copyright © www.dananernews.com . All rights reserved
3:45