صناديق التبرعات تنتشر .. نحتاج لمعرفة اين تذهب الاموال

النفط تخفض انتاج حقول الجنوب بنسبة 30% وسط مخاوف من زيادة عجز الموازنة

زوجات المدراء العامين الغائبات الحاضرات في دوام الدوائر

الندافة مهنة تحتضر على فراش المستورد

 

ارتفاع الصادرات والإيرادات النفطية خلال اذار الماضي

 
 

 بغداد / دنانير /.. اعلنت وزارة النفط عن ارتفاع الكميات المصدرة من النفط الخام والايرادات المتحققة  لشهر اذار الماضي ، فيما اشارت الى ان معدل الصادرات اليومية للنفط الخام بلغ (2.9)  مليون وبمعدل سعر بيع بـ (48.2) دولار للبرميل الواحد .
 

 
 

ترجيح ..اقتراض مليار و400 مليون دولار من النقد الدولي

 
 

 بغداد/دنانير/.. رجحت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية، الاربعاء، اقتراض مليار و400 مليون دولار من صندوق النقد الدولي لسد عجز الموازنة.
وقالت عضو اللجنة نجيبة نجيب لوكالة /دنانير/: ان الحكومة ستتخذ عدة اجراءات لسد عجز الموازنة 
 

 
 

صناديق التبرعات تنتشر .. نحتاج لمعرفة اين تذهب الاموال

 
 

 بغداد/عدنان عبد الحسن /.. يحتاج البعض الى الثقة لمعرفة ان أموالهم ذهبت في مكانها الصحيح، والاخر يفضل ان يهب ماله الى اشخاص يعرفهم، فيما يطالب اكثرهم منظمات المجتمع المدني بشفافية في انفاقها للإيرادات والهبات التي تصلها باعلان رسمي.
 

 
 

الندافة مهنة تحتضر على فراش المستورد

 
 

 بغداد/عدنان عبد الحسن /.. في محاولة لانقاذ مهنة الندافة من الاندثار، لجأ أصحابها الى استخدام طرق جديدة لترويج منتوجاتهم، والتجول على المحلات السكنية وبيع سلعهم مع تكفلهم بتقديم الخدمات وتاهيل البضاعة القديمة.
 

 
 

التجارة تؤكد استقرار الوضع الغذائي في مدن محافظة الانبار

 
 

 الانبار / دنانير /.. اعلنت وزارة التجارة استقرار الوضع الغذائي في مدن محافظة الانبار نافية الاخبار التي تداولتها جهات سياسية لاهداف غير معلنة .
وقالت الوزارة في بيان تلقت / دنانير / نسخة منه : ان مدير عام الشركة العامة لتجارة الحبوب
 

 

التصويت

ما رأيك بحذف ثلاثة اصفار من العملة العراقية؟
 خطوة بالاتجاه الصحيح
 خطوة خاطئة
 لن تؤثر شيئا

بحث في الموقع

من معرض الصور

من معرض المرئيات


حد الجبل للانتاج الفني والاعلان والنشر

خريطة زوار موقعنا

تفاصيل الخبر

العراق سيلجأ للأنتربول لمحاكمة متورطي صفقة السلاح الروسي


2013-01-12

العراق سيلجأ للأنتربول لمحاكمة متورطي صفقة السلاح الروسي


بغداد/دنانير/..كشفت لجنة الأمن والدفاع البرلمانية ، أن القضاء العراقي سيلجأ للمحاكم الدولية والأنتربول لجلب المتورطين بصفقة السلاح الروسي حال لم يمتثلوا للحضور للمحاكم العراقية.
وقال عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية النائب عن التحالف الكردستاني لـ/دنانير/ : إن اللبنانيين والوزير الروسي السابق والعراقيين الذين في الخارج المتورطين بصفقة السلاح الروسي ستتم محاسبتهم وفق القضاء العراقي ، وإن لم يحضروا سيلجأ القضاء للمحاكم الدولية والإستعانة بالأنتربول لتسليمهم.
وقبل يومين ، أحال مجلس النواب ملف صفقة السلاح الروسي إلى هيئة النزاهة للتحقيق مع (8) شخصيات أبرزهم وزير الدفاع سعدون الدليمي ، والمتحدث السابق بإسم الحكومة علي الدباغ ، والنائب عن دولة القانون عزت الشابندر.
وقال بيان صادر عن الدائرة الإعلامية للبرلمان ، أمس الأول ،الأربعاء ، تلقت/دنانير/ نسخة منه : إن مجلس النواب في جلسته الرابعة من فصله التشريعي الثاني التي عقدت برئاسة اسامة النجيفي رئيس البرلمان وبحضور 233 نائباً ، على إحالة تقرير اللجنة الخاصة بصفقة الاسلحة الى هيئة النزاهةوالادعاء العام والتحقيق مع سعدون الدليمي وزير الدفاع وكالة وعلي الدباغ الناطق الرسمي السابق باسم الحكومة وعبد العزيز البدري المستشار في رئاسة الجمهورية ، وماجد القيسي رجل الاعمال العراقي الذي يحمل الجنسية الاوكرانية ورجلي الاعمال اللبنانيين كل من جورج نادر وعلي فياض ويوري ش مدير شركة نفطية روسية ووزير سابق ، والاستماع الى افادة الشهود للوفد الفني والمفاوض والاستماع لشهادة النائب عزت الشابندر والمراجعة والتحقيق في كل صفقات الاسلحة السابقة ، بعد أن أوصت اللجنة التحقيقية بذلك.
ولفت البيان إلى أن النائب بهاء الاعرجي رئيس لجنة النزاهة ورئيس اللجنة التحقيقية الخاصة بصفقة الاسلحة الروسية تقرير اللجنة التي اشارت فيه إلى وجود عقود لصفقة الاسلحة الروسية تم التوقيع عليها بالأحرف الاولى بين الجانب العراقي والجانب الروسي فضلا عن البدء بالتعاملات المالية من خلال المفاتحات والمراسلات لمصرف التجارة العراقي والتفاوض مع الشركات المصنعة للاسلحة وباشراف الهيئة الفيدرالية الروسية للتسلح.
وبين التقرير أن هناك فرق شاسع بالأسعار ما بين العروض الاولية التي قدمت للوفد المفاوض الاول وما توصل اليه الوفد الثاني حيث تم تخفيض الاسعار في العقود المختلفة من 9 -30%.
ولفت تقرير اللجنة التحقيقية المشكلة من لجنتي الأمن والدفاع والنزاهة البرلمانيتين ، إلى وجود مبالغة كبيرة في أسعار بعض الاسلحة فضلا عن اشتراك وسطاء غير عراقيين بناءا على افادات الشهود كل من النائب "الشابندر" و "الدباغ".
وأشار التقرير إلى عدم تزويد مكتب القائد العام أو وزارة الدفاع للعقود الأولية للصفقة الى اللجنة فيما لم ترد اجابة رئيس مجلس الوزراء حتى الان الا ما صدر من بيانات ولقاءات صحفية فقط موضحا ان مبالغ الصفقة تتجاوز صلاحيات وزير الدفاع كما لاتوجد تخصيصات مالية في موازنة وزارة الدفاع لتغطية الالتزامات المالية لعقود الصفقة./إنتهى/سيف الدباغ.

المزيد من الاخبار

  ترجيح ..اقتراض مليار و400 مليون دولار من النقد الدولي

  صناديق التبرعات تنتشر .. نحتاج لمعرفة اين تذهب الاموال

  استرجاع أكثر من مليار دينار صرفت على مشاريع وهمية بمحافظة بغداد

  صدور أحكام غيابية بحق ثلاث موظفين بمؤسسة السجناء السياسيين

  محتالون يلاحقون "الموتى" ويطالبون ذويهم بتسديد ديون وهمية

  خبير اقتصادي يدعو الى تخصيص ايرادات ضرائب الدخان لانشاء مراكز لعلاج السرطان

  كردستان توزع رواتب كانون الثاني لموظفي الإقليم

  جمعية الاقتصاديين تتوقع تجاوز الازمة المالية الراهنة

  ضبط اعضاء في لجنة تعويض متضرري الامطار متلبسين بالرشوة

  استمرار هبوط النفط قد يؤجل اطلاق الدرجات الوظيفية