العراق يطمح الى جذب الاستثمار الفرنسي بعد ازمة باريس الاقتصادية

بحر العلوم يحذر من كارثة اقتصادية بسبب توقف مصفى بيجي

في العراق .. تسرق جيوب الشهداء بعد التفجيرات والاغتيالات

فنانون عراقيون يشاركون بالتبرعات وتحدي دلو الثلج .. لكن ليس للنازحين

 

بالتزامن مع العمليات العسكرية .. التجارة تتهيأ لتامين التموينية للمناطق المحررة

 
 

 بغداد / دنانير/.. اعلنت وزارة التجارة انها تتهيأ لتامين الحصص التموينية للمناطق المحررة بالتزامن مع العمليات العسكرية التي تشنها القوات لمواجهة التنظيم الارهابي داعش .
 

 
 

العراق يطمح الى جذب الاستثمار الفرنسي بعد ازمة باريس الاقتصادية

 
 

 بغداد/دنانير/.. بعد تفاقم الازمة الاقتصادية الفرنسية وغياب الحلول والمعالجات من قبل حكومة فرنسا التي قدمت استقالتها قبل ايام، دعا عدد من الاقتصاديين والخبراء في الشأن المالي والاقتصادي الى ضرورة جذب الشركات الفرنسية للعمل في العراق
 

 
 

انجاز 88 مدرسة من اصل 100 ( بدل الطينية) في بغداد واسط وبابل والديوانية

 
 

 بغداد / دنانير/.. اعلن وزير الاعمار والاسكان محمد صاحب الدراجي  ان الوزارة شارفت على انجاز  88 من اصل 100 مدرسة (بدل الطينية) والتي  تقوم  شركة المنصور العامة للمقاولات الانشائية احدى تشكيلات الوزارة بتنفيذها  ضمن مشاريع بناء المدارس بدل الطينبة
 

 
 

التجمع الصناعي يقترح تاسيس مجلس اقتصادي اعلى

 
 

 بغداد/دنانير/.. اقترح التجمع الصناعي العراقي تأسيس مجلس اقتصادي اعلى يهتم بالقطاعات الاقتصادية الحيوية ويعتني بها.
وقال رئيس التجمع عبد الحسن الشمري لوكالة /دنانير/: ان "على الحكومة الجديدة
 

 
 

وزير التجارة يدعو فرنسا الى تقديم تسهيلات للمستثمرين والتجار العراقيين

 
 

 بغداد / دنانير/.. اكد وزير التجارة خيرالله حسن بابكر على رغبة العراق بزيادة التبادل التجاري مع فرنسا ، فيما فيما دعا الى تقديم التسهيلات لتأشيرات الدخول للمستثمرين والتجار العراقيين لفرنسا وكذلك تفعيل الخطوط الجوية المباشرة.
 

 

التصويت

ما رأيك بحذف ثلاثة اصفار من العملة العراقية؟
 خطوة بالاتجاه الصحيح
 خطوة خاطئة
 لن تؤثر شيئا

بحث في الموقع

من معرض الصور

من معرض المرئيات


حد الجبل للانتاج الفني والاعلان والنشر

خريطة زوار موقعنا

تفاصيل الخبر

العراق سيلجأ للأنتربول لمحاكمة متورطي صفقة السلاح الروسي


2013-01-12

العراق سيلجأ للأنتربول لمحاكمة متورطي صفقة السلاح الروسي


بغداد/دنانير/..كشفت لجنة الأمن والدفاع البرلمانية ، أن القضاء العراقي سيلجأ للمحاكم الدولية والأنتربول لجلب المتورطين بصفقة السلاح الروسي حال لم يمتثلوا للحضور للمحاكم العراقية.
وقال عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية النائب عن التحالف الكردستاني لـ/دنانير/ : إن اللبنانيين والوزير الروسي السابق والعراقيين الذين في الخارج المتورطين بصفقة السلاح الروسي ستتم محاسبتهم وفق القضاء العراقي ، وإن لم يحضروا سيلجأ القضاء للمحاكم الدولية والإستعانة بالأنتربول لتسليمهم.
وقبل يومين ، أحال مجلس النواب ملف صفقة السلاح الروسي إلى هيئة النزاهة للتحقيق مع (8) شخصيات أبرزهم وزير الدفاع سعدون الدليمي ، والمتحدث السابق بإسم الحكومة علي الدباغ ، والنائب عن دولة القانون عزت الشابندر.
وقال بيان صادر عن الدائرة الإعلامية للبرلمان ، أمس الأول ،الأربعاء ، تلقت/دنانير/ نسخة منه : إن مجلس النواب في جلسته الرابعة من فصله التشريعي الثاني التي عقدت برئاسة اسامة النجيفي رئيس البرلمان وبحضور 233 نائباً ، على إحالة تقرير اللجنة الخاصة بصفقة الاسلحة الى هيئة النزاهةوالادعاء العام والتحقيق مع سعدون الدليمي وزير الدفاع وكالة وعلي الدباغ الناطق الرسمي السابق باسم الحكومة وعبد العزيز البدري المستشار في رئاسة الجمهورية ، وماجد القيسي رجل الاعمال العراقي الذي يحمل الجنسية الاوكرانية ورجلي الاعمال اللبنانيين كل من جورج نادر وعلي فياض ويوري ش مدير شركة نفطية روسية ووزير سابق ، والاستماع الى افادة الشهود للوفد الفني والمفاوض والاستماع لشهادة النائب عزت الشابندر والمراجعة والتحقيق في كل صفقات الاسلحة السابقة ، بعد أن أوصت اللجنة التحقيقية بذلك.
ولفت البيان إلى أن النائب بهاء الاعرجي رئيس لجنة النزاهة ورئيس اللجنة التحقيقية الخاصة بصفقة الاسلحة الروسية تقرير اللجنة التي اشارت فيه إلى وجود عقود لصفقة الاسلحة الروسية تم التوقيع عليها بالأحرف الاولى بين الجانب العراقي والجانب الروسي فضلا عن البدء بالتعاملات المالية من خلال المفاتحات والمراسلات لمصرف التجارة العراقي والتفاوض مع الشركات المصنعة للاسلحة وباشراف الهيئة الفيدرالية الروسية للتسلح.
وبين التقرير أن هناك فرق شاسع بالأسعار ما بين العروض الاولية التي قدمت للوفد المفاوض الاول وما توصل اليه الوفد الثاني حيث تم تخفيض الاسعار في العقود المختلفة من 9 -30%.
ولفت تقرير اللجنة التحقيقية المشكلة من لجنتي الأمن والدفاع والنزاهة البرلمانيتين ، إلى وجود مبالغة كبيرة في أسعار بعض الاسلحة فضلا عن اشتراك وسطاء غير عراقيين بناءا على افادات الشهود كل من النائب "الشابندر" و "الدباغ".
وأشار التقرير إلى عدم تزويد مكتب القائد العام أو وزارة الدفاع للعقود الأولية للصفقة الى اللجنة فيما لم ترد اجابة رئيس مجلس الوزراء حتى الان الا ما صدر من بيانات ولقاءات صحفية فقط موضحا ان مبالغ الصفقة تتجاوز صلاحيات وزير الدفاع كما لاتوجد تخصيصات مالية في موازنة وزارة الدفاع لتغطية الالتزامات المالية لعقود الصفقة./إنتهى/سيف الدباغ.

المزيد من الاخبار

  توقف قروض المصرف العقاري الى اشعار اخر

  قريبا .. اعادة فتح فرع مصرف الرافدين في لندن بعد تسوية الديون

  ماجدة التميمي : نفقات ملف النازحين تقدر بنحو 500 مليار دينار

  فرص عمل للنازحين في ميسان برواتب مغرية

  خطة بغداد للخدمات لعام 2015.. تخصيص 1.2 تريلون دينار

  صرف بدل نقدي تعويضا عن مفردات البطاقة التموينية المتاخرة

  العضاض يفاتح الـ TBI لمساندة الحكومة المحلية في ظل تاخر الموازنة

  النظر بحالات النزوح بسبب المليشيات لشمولهم بمنحة الحكومة

  ضبط موظفاً في أمانة بغداد متلبساً بجريمة الرشوة

  مصرف الرافدين يعتزم دفع رواتب المتقاعدين في الخارج بالبطاقة الالكترونية