العيدية ..فرحة الموظفين التي غابت عنهم .. وخبراء يستبعدون الصرف

مفتاح سيارة أو طابو أرض.. آخر أرقام التعيينات في العراق

مواطنون : دفع الدّية ولا المصرف

العوائل تتبضع مبكرا لعيد الفطر تلافيا للسلع الرديئة وارتفاع اسعارها

 

خبراء يعدون لجوء الحكومة للقروض والمشاريع الآجلة استنزافا لثروة الاجيال

 
 

بغداد/دنانير/.. بعد تفاقم الازمة المالية وعدم وضع حلول جذرية لتنويع مصادر الدخل القومي لاسيما عند استمرار انخفاض اسعار النفط العالمية بدأت الحكومة العراقية بالتفكير للجوء الى خطط وقتية توفر لها الاموال لتنفيذ بعض المشاريع وسد العز المالي الحاصل في الموازنة الاتحادية،

 

 
 

المالية النيابية: اصدار سندات بـ 5 مليارات $ ساهمت بخفض سعر صرفه

 
 

بغداد/دنانير/.. اكدت اللجنة المالية النيابية، ان موافقة الحكومة على اصدار سندات مالية بقيمة 5 مليارات دولار ساهمت بشكل كبير على خفض سعر صرف الدولار مقابل الدينار لانها حجمت دور المضاربين في السوق،

 

 
 

العراق يخسر 10 مليارات دولار سنويا لعدم وقف حرق الغاز في البصرة

 
 

دنانير.. اعلن معهد العراق للطاقة، عن خسارة العراق نحو عشرة مليارات دولار سنويا بسبب استمرار حرق الغاز المصاحب للنفط في حقول محافظة البصرة، فيما اشار الى ان استثمار الغاز المصاحب للنفط سيسهم بحل ازمة الطاقة في البلد.

 

 
 

كردستان تنفق نحو 3 مليارات دولار سنويا لاستيراد الوقود وتوقعات بازمة وقود في الاقليم

 
 

بغداد/دنانير/.. اعلن معهد العراق للطاقة، ان حكومة اقليم كردستان تنفق نحو ثلاثة مليارات دولار سنويا لسد حاجة الاقليم من الوقود، مرجحا حصول ازمة وقود في الاقليم بسبب العجز المالي في موازنة الاقليم لهذا العام.

 

 
 

خلال ايام .. توزيع مستحقات الأطباء السوريين العاملين في مستشفيات ذي قار

 
 

 ذي قار/ دنانير/.. أكد رئيس مجلس محافظة ذي قار "حميد الغزي" ،الخميس، أنَّ الأيام القليلة المقبلة ستشهد توزيع مستحقات الأطباء السوريين العاملين في مستشفيات المحافظة .
 

 

التصويت

ما رأيك بحذف ثلاثة اصفار من العملة العراقية؟
 خطوة بالاتجاه الصحيح
 خطوة خاطئة
 لن تؤثر شيئا

بحث في الموقع

من معرض الصور

من معرض المرئيات


حد الجبل للانتاج الفني والاعلان والنشر

خريطة زوار موقعنا

تفاصيل الخبر

العراق سيلجأ للأنتربول لمحاكمة متورطي صفقة السلاح الروسي


2013-01-12

العراق سيلجأ للأنتربول لمحاكمة متورطي صفقة السلاح الروسي


بغداد/دنانير/..كشفت لجنة الأمن والدفاع البرلمانية ، أن القضاء العراقي سيلجأ للمحاكم الدولية والأنتربول لجلب المتورطين بصفقة السلاح الروسي حال لم يمتثلوا للحضور للمحاكم العراقية.
وقال عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية النائب عن التحالف الكردستاني لـ/دنانير/ : إن اللبنانيين والوزير الروسي السابق والعراقيين الذين في الخارج المتورطين بصفقة السلاح الروسي ستتم محاسبتهم وفق القضاء العراقي ، وإن لم يحضروا سيلجأ القضاء للمحاكم الدولية والإستعانة بالأنتربول لتسليمهم.
وقبل يومين ، أحال مجلس النواب ملف صفقة السلاح الروسي إلى هيئة النزاهة للتحقيق مع (8) شخصيات أبرزهم وزير الدفاع سعدون الدليمي ، والمتحدث السابق بإسم الحكومة علي الدباغ ، والنائب عن دولة القانون عزت الشابندر.
وقال بيان صادر عن الدائرة الإعلامية للبرلمان ، أمس الأول ،الأربعاء ، تلقت/دنانير/ نسخة منه : إن مجلس النواب في جلسته الرابعة من فصله التشريعي الثاني التي عقدت برئاسة اسامة النجيفي رئيس البرلمان وبحضور 233 نائباً ، على إحالة تقرير اللجنة الخاصة بصفقة الاسلحة الى هيئة النزاهةوالادعاء العام والتحقيق مع سعدون الدليمي وزير الدفاع وكالة وعلي الدباغ الناطق الرسمي السابق باسم الحكومة وعبد العزيز البدري المستشار في رئاسة الجمهورية ، وماجد القيسي رجل الاعمال العراقي الذي يحمل الجنسية الاوكرانية ورجلي الاعمال اللبنانيين كل من جورج نادر وعلي فياض ويوري ش مدير شركة نفطية روسية ووزير سابق ، والاستماع الى افادة الشهود للوفد الفني والمفاوض والاستماع لشهادة النائب عزت الشابندر والمراجعة والتحقيق في كل صفقات الاسلحة السابقة ، بعد أن أوصت اللجنة التحقيقية بذلك.
ولفت البيان إلى أن النائب بهاء الاعرجي رئيس لجنة النزاهة ورئيس اللجنة التحقيقية الخاصة بصفقة الاسلحة الروسية تقرير اللجنة التي اشارت فيه إلى وجود عقود لصفقة الاسلحة الروسية تم التوقيع عليها بالأحرف الاولى بين الجانب العراقي والجانب الروسي فضلا عن البدء بالتعاملات المالية من خلال المفاتحات والمراسلات لمصرف التجارة العراقي والتفاوض مع الشركات المصنعة للاسلحة وباشراف الهيئة الفيدرالية الروسية للتسلح.
وبين التقرير أن هناك فرق شاسع بالأسعار ما بين العروض الاولية التي قدمت للوفد المفاوض الاول وما توصل اليه الوفد الثاني حيث تم تخفيض الاسعار في العقود المختلفة من 9 -30%.
ولفت تقرير اللجنة التحقيقية المشكلة من لجنتي الأمن والدفاع والنزاهة البرلمانيتين ، إلى وجود مبالغة كبيرة في أسعار بعض الاسلحة فضلا عن اشتراك وسطاء غير عراقيين بناءا على افادات الشهود كل من النائب "الشابندر" و "الدباغ".
وأشار التقرير إلى عدم تزويد مكتب القائد العام أو وزارة الدفاع للعقود الأولية للصفقة الى اللجنة فيما لم ترد اجابة رئيس مجلس الوزراء حتى الان الا ما صدر من بيانات ولقاءات صحفية فقط موضحا ان مبالغ الصفقة تتجاوز صلاحيات وزير الدفاع كما لاتوجد تخصيصات مالية في موازنة وزارة الدفاع لتغطية الالتزامات المالية لعقود الصفقة./إنتهى/سيف الدباغ.

المزيد من الاخبار

  خبراء يعدون لجوء الحكومة للقروض والمشاريع الآجلة استنزافا لثروة الاجيال

  المالية النيابية: اصدار سندات بـ 5 مليارات $ ساهمت بخفض سعر صرفه

  خلال ايام .. توزيع مستحقات الأطباء السوريين العاملين في مستشفيات ذي قار

  النقل الخاص تباشر بتوزيع ثلاثة مليارات دينار كأرباح للموظفين

  العيدية ..فرحة الموظفين التي غابت عنهم .. وخبراء يستبعدون الصرف

  البنك المركزي بصدد شمول المشاريع المتناهية الصغر بالقروض

  مفتاح سيارة أو طابو أرض.. آخر أرقام التعيينات في العراق

  50 مليون دولار إيفادات المسؤولين خلال العام الحالي

  النزاهة البرلمانية لـ(دنانير) : لاصحة لصرف عيدية لاعضاء مجلس النواب

  صندوق الطماطم بـ 1000 دينار في البصرة.. ومطالبات بانشاء معامل لانتاج المعجون