الصاروخ الواحد لقصف داعش يكلف العراق نحو 80 ألف دولار

مفاوضات كردية لتشغيل مصفى بيجي بنفط كركوك

داعش تُساوم على مقتل الإيزيدي الواحد بـ50 مليون دينار

جنوب العراق يحتج ويدعو لحرمان الأردن من النفط

 

التجارة تباشر بتجهيز قضاء سنجار ونازحي تلعفر والضلوعية بالتموينية

 
 

 بغداد / دنانير/.. اعلنت وزارة التجارة عن مباشرتها بتجهيز  مفردات البطاقة التموينية لقضاء سنجار ونازحي مدينة تلعفر، اضافة الى تامين هذه المواد لناحية الضلوعية في محافظة صلاح الدين .  
 

 
 

التجارة تحقق نسبة 80 % من تجهيز حصة الطحين الصفر في رمضان

 
 

 بغداد/ دنانير/.. اعلنت وزارة التجارة عن مباشرتها بتجهيز حصة تموز من مادة الطحين ، فيما اكدت انها حققت نسبة 80% من تجهيز الطحين الصفر خلال شهر رمضان .
وقالت الوزارة في بيان تلقت / دنانير/ نسخة منه :
 

 
 

توقف 120 مشروعاً حيوياً في حزام بغداد بسبب الوضع الامني

 
 

 بغداد/ دنانير/.. كشفت محافظة بغداد عن توقف 120 مشروعاً حيوياً في المناطق التي تقع في حزام العاصمة ، فيما ارجعت هذا التعطيل في تنفيذ المشاريع الى  تصاعد وتيرة الوضع الامني .
 

 
 

التجارة تدعو النازحين لمراجعة اقرب وكيل غذائية لتجهيزهم بمفردات التموينية

 
 

 بغداد / دنانير/.. دعت وزارة التجارة العوائل النازحة من المناطق الساخنة الى مراجعة اقرب وكيل غذائية لتجهيزهم بمفردات البطاقة التموينية .
وقالت الوزارة في بيان تلقت / دنانير/ نسخة منه 
 

 
 

عودة التدفقات المالية من العراق الى الاردن

 
 

 بغداد / دنانير/.. قال مصرفيون أردنيون إن سوق الصرافة الأردنى يستعيد عافيته بشكل تدريجى مع عودة التدفقات المالية، من العراق إلى طبيعتها، بعد أسابيع من الاضطرابات.
 

 

التصويت

ما رأيك بحذف ثلاثة اصفار من العملة العراقية؟
 خطوة بالاتجاه الصحيح
 خطوة خاطئة
 لن تؤثر شيئا

بحث في الموقع

من معرض الصور

من معرض المرئيات


حد الجبل للانتاج الفني والاعلان والنشر

خريطة زوار موقعنا

تفاصيل الخبر

وزير التجارة يقر بوجود فساد في أستيراد مفردات البطاقة التموينية


2012-09-10

وزير التجارة يقر بوجود فساد في أستيراد مفردات البطاقة التموينية


بغداد/دنانير/ ..اقر وزير التجارة  خير الله حسن بابكر بوجود فساد في استيراد مفردات البطاقة التموينية.
وقال الوزير في تصريح مكتوب تلقت / دنانير / نسخة منه ان الفساد كان متصلا باستيراد مفردات البطاقة التموينية التي هي في الحقيقة متعلقة بوزارة التجارة مع ان استيراد مفردات البطاقة التموينية ليس جزءا من قوانين الوزارة وليس من مسؤوليتها الا انها مفروضة عليها.
واضاف : تمكنا من السيطرة على الفساد في الوزارة ولم يعد فيها فساد الان.
واشار الى ان الغاء الحصة التموينية سيكون كارثيا لان محافظات الجنوب باكملها تعتمد عليها واذا لم يجهز الناس بالسكر والرز والطحين في هذه المحافظات شهريا سوف يكونون في حالة سيئة جدا نظرا لضعف وضعهم الاقتصادي .
وبين ان عددا كبيرا من سكان العراق يعيشون تحت خط الفقر ففي الجنوب والوسط وبعض مناطق الشمال لم تعرف التنمية الاقتصادية وهذا ادى الى انتشار الفقر في هذه المناطق و يحتاج الى اعادة بناء , ولحين اقامة بنية تحتية , وعلى الحكومة توفير الدعم للناس بحياتهم اليومية .
ولافت  الى  ان تخصيص مبلغ(4)  ترليون دينار لبطاقة الحصة التموينية لايكفي لتوفير الغذاء ل34 مليون و500 الف شخص واذا لم يجهز الناس بالسكر والرز والطحين شهريا في بعض المحافظات سوف يكونون في حالة سيئة جدا لذلك فان انهاء برنامج الحصة التموينية سيكون كارثيا على العراق .
واعرب عن اهتمام وزارته بتوفير افضل النوعيات من مفردات البطاقة التموينية التي يتم توزيعها  حيث يتم شراء 500 مليون كيلو غرام من الغذاء على اساس شهري وتوزع على المواطنين بعد ان تمر على السيطرة النوعية قبل توزيعها
وذكر ان الوزارة لاتوزع قمحا قديما بل المشكلة بين المطاحن و وكلاء التوزيع الذين يقومون باستبدال الطحين كما ان مستلمي الحصة لايستلمون حصصهم في الوقت المحدد والوكلاء يبيعون الطحين ثانية الى المطاحن وبسبب بقائه في المطاحن ومخازن الوكلاء يصبح الطحين قديما وينتهي به الحال الى ان يكون غذاء للسمك./انتهى/22

المزيد من الاخبار

  عودة التدفقات المالية من العراق الى الاردن

  داعش تُساوم على مقتل الإيزيدي الواحد بـ50 مليون دينار

  الصاروخ الواحد لقصف داعش يكلف العراق نحو 80 ألف دولار

  تعويضات ضحايا الارهاب والأخطاء العسكرية تجاوزت الـ35 مليار دينار

  تنسيب الموظفين النازحين من المناطق الساخنة

  صندوق الاسكان ينجز (3558) معاملة اقراضية خلال حزيران

  الإدارة الأمريكية تعلق صفقة اف 16 للعراق

  المحكمة العراقية ترفض دعوى تعويض ضد شركة زين بـ 4.5 مليار دولار

  شركة Isis الأميركية تغير اسمها لتشابهه باختصار داعش

  التجارة تباشر بتوزيع المبالغ التعويضية عن مادة حليب الاطفال